موقع أحلامك.نت  

تفسير رؤية شاب في المنام أو الحلم


حرف الشين  /   الإنسان   /   1,033 مشاهدة

تفسير رؤية شاب في المنام أو الحلم

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

تفسير حلم شاب بحسب النابلسي:

هو في المنام عدو الرجل، فإن كان أبيض اللون فهو عدو مستور، وإن كان أسمر فهو عدو غني، وإن كان أشقر فهو عدو شيخ، وإن كان ديلمياً فهو عدو أمين، وإن كان رستاقياً فهو عدو فظ.

ومن رأى أنه يتبع شاباً فإنه يظفر بعدوه، وإن تبعه شاب، فإن عدوه يظفر به.

وإن رأى شاباً مجهولاً فأبغضه فإنه يظهر له عدو بغيض إلى الناس.

وإن رأى شاباً أشرف عليه فإنه عدو قد استمكن منه، ومن كان شيخاً ورأى أنه صار شاباً فإنه ينال نقصاناً عظيماً.

والشاب البالغ عدو، وهو مكر وخديعة أو عدو مكروه، وتدل رؤيته على الحركة والقوة وغلبة الجهل.

وربما دل على النعمة والشكر لله تعالى.

تفسير حلم شاب بحسب إبن شاهين:

من رأى صبياً حسناً بهي المنظر معتدل القد بشوشاً مطاوعاً فيدل على حصول السرور وبلوغ المقاصد ونيل بشارة بما يسر الخاطر، وإن كان قبيح المنظر دل على عدو وقيل غم وضيق صدر، خصوصاً إن كان شعثاً قبيح المنظر والملبس.

ومن رأى صبياً شاباً وهو معروف ورأى فيه ما يسره فهو خير ونعمة.

وإن رأى فيه ما يشينه فضده، وإن كان مجهولاً ففيه وجهان : عدو أو بشارة، وقيل الشاب عدو الرجل، فإن كان أبيض فهو عدو مستور، وإن كان أدهم فهو عدو غني، وإن كان أشقر فهو عدو شيخ.

ومن رأى أنه يتبع شاباً فإنه يظفر بعدو.

ومن رأى كأنه صار شاباً فقد اختلف في تأويل رؤياه فقيل إنه يتجدد له سرور وقيل إنه يظهر في دينه أو دنياه نقص عظيم وقيل إنه يموت وقيل يظهر مع بعض الأصدقاء عداوة على الحرص والأمل، وقد تقدم ذكر بعض شيء من ذلك وما يناسبه في تعبير الحلية والخلقة.


تفسير حلم شاب بحسب موسوعة ميلر:

إذا حلمت برؤية أناس في ريعان الشباب فإن هذا يشير بتسوية الخلافات العائلية وبأوقات ملائمة لتخطيط مشاريع جديدة.

إذا حلمت أنك عدت شابا مرة أخرى فإن هذا ينبئ أنك سوف تبذل جهودا جبارة لاستعادة الفرص الضائعة ولكنك سوف تفشل مع ذلك.

إذا رأت أم ابنها طفلا أو ولدا صغيرا مرة أخرى فإن هذا ينبئ بأن الجراح القديمة سوف تندمل وسوف تتابع آمالها الشابة ومرحها.

إذا بدا الطفل يحتضر فسوف تقع في حظ عاثر وسوف يواكبها الشقاء.

تفسير حلم شاب بحسب إبن سيرين:

وأما الشاب: في التأويل عدو الرجل، فإن كان أبيض فهو عدو مستور، وإن كان أسود فهو عدو غني، وإن كان أشقر فهو عدو شيخ، وإن كان ديلمياً فهو عدو أمين، وإن كان رستاقياً فهو عدو فظ، فإن كان قوياً فهو شدة عداوته، وإن كان مجهولاً، وإن كان معروفاً فهو بعينه، فمن رأى أنه تبعه شاب، فإنه عدو يظفر به.

وإن رأى شيخاً أشرف عليه، فإنه يمكنه من الخير، وإن كان شاباً أشرف عليه، فإنه عدو يتمكن منه لأنه علاه.

وإن رأى شيخاً كأنه صار شاباً، فقيل انه يتجدد له سرور، وقيل انه يظهر في دينه أو دنياه نقص عظيم، وقيل انه يموت، وقيل ان رؤياه تدل على حرصه لأن قلب الشيخ شاب على الحرص والأمل.

وإن رأى شاباً مجهولاً فأبغضه، فإنه يظهر له عدو بغيض إلى الناس، فإن أحبه، فإنه يظهر له عدو محبوب.

وقال الأستاذ أبو سعيد رحمه الله: من رأى رجلاً يعرفه دلت رؤياه على أنه يأخذ منه أو من شبيهه أو من سميه شيئاً.

وإن رأى كأنه أخذ منه ما يستحب جوهره نال منه يؤمله، فإن كان من أهل الولاية، ورأى كأنه أخذ منه قميصاً جديداً، فإنه يوليه، فإن أخذ منه حبلاً، فإنه عهد.

والشيخ والكهل المجهولين: تدل على جد صاحبها، فإذا رآهما أو أحدهما ضعيفاً فهو ضعف جده، وإذا رآهما أو أحدهما قوياً فهو قوة جده.

وإن رأى شاباً كأنه تحول شيخاً، فإنه يصيب علماً وأدباً.

وإن رأى كأنه اتبع شيخاً اتبع خيراً خصباً.

وإن رأى شيخاً رستاقياً اتخذ صديقاً غليظاً.

ومن رأى شيخاً تركياً اتخذ صديقاً، فإن كان مسلماً سلم من شره.


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة: