موقع أحلامك.نت  



تفسير رؤية الجنة في المنام أو الحلم


حرف الجيم  /   أديان ومعتقدات   /   14,724 مشاهدة

تفسير رؤية الجنة في المنام أو الحلم

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

تفسير حلم الجنة بحسب إبن شاهين:

رؤيا الجنة رزقنا الله تلك بمنه وكرمه

من رأى أنه دخل الجنة فإنه يحصل له فرح وسرور وبشارة من الله تعالى بالخيرات وقيل أمن قوله تعالى: " ادخلوها بسلام أمنين ".

ومن رأى أنه تناول من فواكه الجنة أو أعطاه أحد وأكل منها فإنه يصل إليه بمقدار ذلك من الخير والراحة.

ومن رأى أنه تناول فاكهة بيده وأكل فإنه يتعلم علم الدين ويحصل سيرة المتقين ولا يستفاد منه.

ومن رأى كأنه مع الحور في الجنة ولم يعلم أنه فيها يكون في الدنيا ذا نعمة وإقبال إلى إنقضاء أجله.

ومن رأى أنه أراد الدخول في الجنة ولكن منع يكون ميله في الدنيا إلى الفساد والعصيان.

ومن رأى باب الجنة قد غلق في وجهه يكون عاق الوالدين.

ومن رأى أنه قرب إلى الجنة ثم رد عنها يمرض ويؤدي مرضه إلى الموت ولم يشف.

ومن رأى أن الملائكة قد أخذوا بيده إلى الجنة فإنه يتوب إلى الله متاباً ويرتحل من الدنيا عن قريب.

ومن رأى أنه قيل له ادخل الجنة ولم يدخل يتجنب عن طريق الديانة.

ومن رأى أنه قيل له تدخل الجنة يحصل له ميراث.

ومن رأى أنه سل السيف ودخل الجنة فإنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر.

ومن رأى أنه جالس تحت شجرة طوبى يحصل له مراده في الدنيا والآخرة لقوله تعالى: " طوبى لهم وحسن مآب ".

ومن رأى أنه شرب في الجنة شراباً أو لبناً فإنه يصير غنياً من العلم والحكمة.

ومن رأى أنه قد امتنع من نعم الجنة فإنه يدل على الضلالة وقلة الدين لقوله تعالى: " من يشرك بالله فقد حرم الله عليه الجنة ".

ومن رأى أنه قد ناول أحداً من فواكه الجنة فإنه يستفيد من علمه.

ومن رأى أنه قد ألقى في الجنة ناراً فإنه يأكل من بستان أحد شيئاً حراماً.

ومن رأى أنه أعطى قصر في الجنة يحصل له ولاية أو ينكح جارية.

ومن رأى رضوان وهو فرحان يحصل له وفور السرور والنعمة والحبور لقوله تعالى: " طبتم فادخلوها خالدين ".

ومن رأى أنه على مكان عال وهو على هيئة الجنة ويحسب أنه الجنة يتوصل إلى سلطان عادل أو غنى فاضل أو عالم عامل.

ومن رأى أنه متوجه إلى الجنة فإنه يسلك طريق الحق.

ومن رأى أن بيده مفاتيح الجنة فإنه يتوفى على التوحيد لقوله عليه الصلاة والسلام: مفتاح الجنة لا إله إلا الله محمد رسول الله.

ومن رأى أنه في الجنة وحدث منه ما لا يليق أن يكون بها فإنه يرتكب المعاصي.

وإذا رأى المريض أنه دخل الجنة فإنه يدل على موته ودفنه لقوله تعالى: " الذين تتوفاهم الملائكة طيبين يقولون سلام عليكم ادخلوا الجنة " والمراد بالجنة هنا القبر لقول النبي صلى الله عليه وسلم: القبر روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار.

وقال جعفر الصادق رضي الله عنه: رؤيا الجنة تؤول على تسعة أوجه: علم وزهد ومنة وفرج وبشارة وخير وبركة وسعادة وأمن.

تفسير حلم الجنة بحسب موسوعة ميلر:

إذا حلمت أنك في الجنة فهذا يعني أن هنالك حولك أصدقاء مخلصين مستعدين لمساعدتك.

هذا الحلم فأل خير للعاملين في البحر والذين على وشك السفر في رحلة طويلة.

وبالنسبة للأم يعني أولاداً مطيعين أوفياء.

وإذا كنت مريضاً سيئ الحظ فستشفى من مرضك وتتحسن أحوالك.

بالنسبة للعشاق فإن هذا الحلم يعني الثروة والأمان.

إذا حلمت أنك ذهبت إلى الجنة ووجدت نفسك مرتبكاً وضائعاً فمعناه أنك ستدخل في مشاغل وأعمال تعطي مردوداً عالياً وغلة وفية لكن ذلك سيسبب القلق والاضطراب.


تفسير حلم الجنة بحسب إبن سيرين:

أخبرنا الوليد بن أحمد الواعظ قال أخبرنا إبن أبي حاتم قال حدثنا محمد بن يحيى الواسطي قال حدثنا محمد بن الحسين البرجلاني قال حدثنا بشر بن عمر الزهراني أبو محمد قال حدثنا حماد بن زيد عن هشام بن حسان عن حفصة بنت راشد قالت: كان مروان المحلمي جاراً لنا وكان ناصباً مجتهداً فمات فوجدت عليه وجداً شديداً فرأيته فيما يرى النائم فقلت يا أبا عبد الله ما فعل بك ربك قال أدخلني الجنة قلت: ثم ماذا قال ثم رفعت إلى أصحاب اليمين قلت: ثم ماذا قال ثم رفعت إلى المقربين قلت، فمن رأيت من إخوانك قال رأيت الحسن وابن سيرين وميموناً، قال حماد قال هشام بن حسان حدثتني أم عبد الله وكانت من خيار نساء أهل البصرة قالت: رأيت في منامي كأني دخلت داراً حسنة ثم دخلت بستاناً فرأيت من حسنه ما شاء الله فإذا أنا برجل متكئ على سرير من ذهب وحوله وصائف بأيديهم الأكواب قالت فإنني متعجبة من حسن ما أرى إذ أتي برجل فقيل من هذا قال هذا مروان المحلمي أقبل فاستوى على سريره جالساً قالت فاستيقظت من منامي.

أخبرنا أبو الحسين عبد الوهاب بن جعفر الميداني بدمشق قال أخبرنا علي بن أحمد البزار قال سمعت إبراهيم بن السري المغلس يقول: سمعت أبي يقول: كنت في مسجدي ذات يوم وحدي بعدما صلينا العصر وكنت قد وضعت كوز ماء لأبرده لإفطاري في كوة المسجد فغلب عيني النوم فرأيت كأن جماعة من الحور العين قد دخلن المسجد وهن يصفقن بأيديهن فقلت لواحدة منهن: لمن أنت قالت: لثابت البناني فقلت للأخرى: وأنت، فقالت: لعبد الرحمن بن زيد وقلت للأخرى: وأنت، فقالت: لعتبة وقلت للأخرى: وأنت، فقالت: لفرقد حتى بقيت واحدة فقلت: لمن أنت، فقالت: لمن لا يبرد الماء لإفطاره، فقلت لها: فإن كنت صادقة فاكسري الكوز، فانقلب الكوز ووقع من الكوة، فانتبهت من منامي بكسر الكوز.

قال الأستاذ أبو سعيد رحمه الله: من رأى الجنة ولم ير دخولها، فإن رؤياه بشارة بخير عمل عمله أو يهم بعمله وهذه رؤيا متصف ظالم، وقيل من رأى الجنة عياناً نال ما اشتهى وكشف عنه همه.
وإن رأى كأنه يريد أن يدخلها فمنع، فإنه يصير محصراً عن العج والجهاد بعد أن يهم بهما أو يمنع من التوبة من ذنب هو عليه مصر يريد يتوب منه.

وإن رأى أن باباً من أبواب الجنة أغلق عنه مات أحد أبويه.

وإن رأى أن بابين أغلقا عنه مات أبواه.

وإن رأى كأن جميع أبوابها تغلق عنه ولا تفتح له، فإن أبويه ساخطان عليه.

وإن رأى كأنه دخلها من أي باب شاء، فإنهما عنه راضيان.

وإن رأى كأنه دخلها نالت سروراً وأمناً في الدراين لقوله تعالى " ادخلوها بسلام آمنين ".

وإن رأى كأنه أدخل الجنة فقد قرب أجله وموته، وقيل إن صاحب الرؤيا يتعظ ويتوب من الذنوب على يد من أدخله الجنة إن كان يعرفه، وقيل من رأى دخول الجنة نال مراده بعد احتمال المشقة لأن الجنة محفة بالمكاره، وقيل إن صاحب هذه الرؤيا يصاحب أقواماً كباراً كراماً ويحسن معاشرة الناس ويقيم فرائض الله تعالى.

وإن رأى كأنه يقال له ادخل الجنة فلا يدخلها دلت رؤياه على ترك الدين لقوله تعالى " ولا يدخلون الجنة حتى يلج الجمل في سم الخياط ".

وإن رأى أنه قيل له إنك تدخل الجنة، فإنه ينال ميراثاً لقوله تعالى " وتلك الجنة التي أورثتموها ".

وإن رأى أنه في الفردوس نال هداية وعلماً.

وإن رأى كأنه دخل الجنة متبسماً، فإنه يذكر الله كثيراً.

وإن رأى كأنه سل سيفاً ودخلها، فإنه يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر وينال نعمة وثناء وثواباً.

وإن رأى كأنه جالس تحت شجرة طوبى، فإنه ينال خير الدارين لقوله تعالى " طوبى لهم وحسن مآب ".

وإن رأى كأنه في رياضها رزق الإخلاص وكمال الدين.

وإن رأى كأنه أكل من ثمارها رزق علماً بقدر ما أكل، وكذلك إن رأى أنه شرب من مائها وخمرها ولبنها نال حكمة وعلماً وغنى.

وإن رأى كأنه متكئ على فراشها دل على عفة لامرأته وصلاحها، فإن كان لا يدري متى دخلها دام عزه ونعمه في الدنيا ما عاش.

وإن رأى كأنه منع ثمار الجنة دل على فساد دينه لقوله تعالى " من يشرك بالله فقد حزم الله عليه الجنة ".

وإن رأى كأنه التقط ثمار الجنة وأطعمها غيره، فإنه يفيد غيره علماً يعمل به وينتفع ولا يستعمله هو ولا ينتفع به.

وإن رأى كأنه طرح الجنة في النار، فإنه يبيع بستاناً ويأكل ثمنه.

وإن رأى كأنه يشرب من ماء الكوثر نال رياسة وظفراً على العدو لقوله تعالى " إنا أعطيناك الكوثر فصل لربك وانحر ".

ومن رأى كأنه في قصر من قصورها نال رياسة أو تزوج بجارية جميلة لقوله تعالى " حور مقصورات في الخيام ".

وإن رأى كأنه ينكح من نساء الجنة وغلمانها يطوفون حوله نال مملكة ونعماً لقوله تعالى " ويطوف عليهم ولدان مخلدون ".

وحكي أن الحجاج بن يوسف رأى في منامه كأن جاريتين من الحور العين نزلتا من المساء فأخذ الحجاج إحداهما ورجعت الأخرى إلى السماء قال فبلغت رؤياه إلى ابن سيرين، فقال: هما فتنتان يدرك إحداهما ولا يدرك الأخرى فأدرك الحجاج فتنة إبن الأشعث ولم يدرك فتنة إبن المهلب.

وإن رأى رضوان خازن الجنة نال سروراً ونعمة وطيب عيش ما دام حياً وسلم من البلايا لقوله تعالى " وقال لهم خزنتها لسلام عليكم ".

وإن رأى الملائكة يدخلون عليه ويسلمون عليه في الجنة، فإنه يصير على أمر يصل به إلى الجنة.


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة: