موقع أحلامك.نت  

تفسير رؤية مائدة في المنام أو الحلم


حرف الميم  /   أدوات واشياء >>  أثاث وأغراض منزلية - المرادفات: مائدة، سفرة   /   76,673 مشاهدة

تفسير رؤية مائدة في المنام أو الحلم

شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة:

تفسير حلم مائدة بحسب النابلسي:

المائدة في المنام نعمة وإجابة دعوة ورغد عيش، وتدل على النصرة على الأعداء، والمائدة معيشة لمن كانت له، والمائدة رجل كبير بار سخي.

فإن رأى عليها أرغفة كثيرة وطعاماً طيباً، فإن ذلك كثرة مودة الإخوان.

ومن رأى أنه أكل من المائدة طعاماً كثيراً دل ذلك على طول عمره، فإن رفعت المائدة فقد نفد عمره، وكثرة الزمام على المائدة تدل على كثرة العيال.

إذا اجتمع على المائدة ضدان دل ذلك على الحرب خاصة إذا كان المأكول رؤوساً مشوية أو هريسة، فالمائدة ميدان اللقاء، والمؤاكلة مطاعنة بالأيدي.

والمائدة تدل على الدين، ومن كان معه على المائدة رجال فإنه يؤاخي أقواماً على سرور.

تفسير حلم مائدة بحسب إبن شاهين:

وأما المائدة فإنها تؤول على أوجه:

فمن رأى أنه يأكل على مائدة فإنه ينال خيراً ورزقاً لقوله تعالى: " اللهم ربنا أنزل علينا مائدة من السماء تكون لنا عيداً " الآية.

وربما كانت المائدة ميداناً للحرب واللقاء والمؤاكلة عليها مطاعنة بالأيدي كل يحتمل لنفسه ويعمل في حياة روحه.

ومن رأى أنه يأكل على مائدة وكان عزباً فإنه يتزوج، وإن لم يأكل عليها تكون البنت بكراً.

ومن رأى أنه يأكل على مائدة مقلوبة فإنه يأتي إمرأة في دبرها.

ومن رأى أنه يبدل طعاماً من بين يديه بشيء من نبات الأرض فإنه يفتقر وينتقل إلى الذل والمسكنة وقيل رأى بعض الصلحاء إن هاتفا يتلو " ربنا أنزل علينا مائدة " الآية.

فقص رؤياه على بعض مشايخ التعبير فقال أنك رجل فقير وتدعو الله بالفرج واليسر فيستجيب لك وكان كما قال، وقيل المائدة تؤول برجل شريف سخي والقعود عليها صحة والأكل منها الانتفاع به.

ومن رأى أنه على مائدة وعليها أقوام مجتمعون فإنه يؤاخي قوماً على سرور ويقع بينهم وبينه منازعة في أمر معيشة له، وقيل المائدة تؤول بالدين.

وروي أن رجلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: رأيت البارحة مرجاً أخضر فيه مائدة موضوعة ومنبر موضوع له سبع درجات ورأيتك ارتقيت الدرجة السابعة وتنادي عليها وتدعو الناس إلى المائدة فقال عليه الصلاة والسلام: أما المائدة فالإسلام، وأما المرج الأخضر فهو الجنة، وأما ارتقاء المنبر إلى آخر الزمان، وأما النداء فإنا أدعو الناس إلى الإسلام والجنة، وقيل المائدة تؤول بالمرأة.

وروي أن رجلاً رأى كأنه يأكل على مائدة فكلما مد يده إليها خرجت يد كلب أشقر من تحت المائدة فأكل معه فقص رؤياه على معبر فقال إن صدقت رؤياك فإن غلاماً لك يشاركك في أهلك فتفحص عن الأمر فوجده كما ذكر.

وأما الأكل على المائدة فيؤول بطول الحياة ورفع المائدة يدل على إنقضاء الأجل.

رؤيا السفرة

وأما السفرة فتؤول بالمحاربة وبالسفر.

وأما الأكل على السفرة فيأتي تعبيره بعد هذا الباب.

ورؤيا جملة الأوعية والمواعين وما يناسب ذلك من الأمتعة فإنها خير ومنفعة ومملوؤه خير من فارغه وجديده خير من عتيقه.

وقيل إن ذلك جميعه يؤول بالنسوة والخادم والجواري فمهما رأى في ذلك من زين أو شين فهو يؤول فيهن والله أعلم.


تفسير حلم مائدة بحسب موسوعة ميلر:

إذا قمت بتحضير مائدة الطعام في الحلم فإن هذا ينبئ بلقاءات سعيدة وظروف طيبة.

وتنبئ المائدة الفارغة في الحلم بالفقر أو بالخلافات.

أما تنظيف المائدة فينبئ بأن الأفراح سوف تنقلب إلى خلافات ومشاكل.

إذا أكلت على مائدة دون غطاء فهذا ينبئ بأنك ستكون ذا طبع مستقل ولن يهمك نجاح أو سلوك الآخرين.

إذا رأيت مائدة تمشي أو تتحرك بطريقة غريبة فهذا ينبئ بأن المشاكل ستتطرق إلى حياتك وستسعى إلى التغيير لتنال الخلاص منها.

أما رؤية غطاء مائدة قذر فينبئ بعصيان الأولاد والخدم ومشاكل وشجار بعد فترة من الفرح والمتعة.

وتنبئ رؤية مائدة مكسورة بحظ تعيس.

إذا شاهدت أحداً يقف أو يجلس على مائدة فإن هذا ينبئ بأنك سوف تركب موجة الحماقات لنيل الملذات.

إذا سمعت صوت ضرب على مائدة أو كتابة على مائدة فهذا ينبئ بتبدل في مشاعرك نحو أصدقائك سوف يهدد مستقبلك.

ستشعر بالضياع بسبب انتقاصك من قدر الأقارب والأصدقاء.

تفسير حلم مائدة بحسب إبن سيرين:

المائدة: فقد روي أنّ بعضهم رأِى كأنّ هاتفاً يسمع صوته ولا يرى شخصه يتلو هذه الآية: "اللَهُمّ رَبّنَا أنْزلْ عَلَيْنَا مَائِدةَ مِنَ السّمَاءِ". فقص رؤياه على معبر، فقال: إنك في عسر وتدعو الله تعالى بالفرج واليسر، فيستجيب لك. فكان كما قال.

واختلف المعبرون في تفسير المائدة، فمنهم من قال المائدة رجل شريف سخي، والقعود عليها صحبته، والأكل منها الانتفاع منه. فإن كان معه على تلك المائدة رجال، فإنّه يؤاخي قوماً على سرور، ويقع بينه وبينهم منازعة في أمر معيشة له، والرغفان الكثيرة الصافية والطعام الطيب على المائدة، دليل على كثرة مودتهم ومنهم من قال المائدة هي الدين.

وقد روي أنّ رجلاً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، رأيت البارحة مرجاً أخضر فيه مائدة منصوبة، ومنبر موضوع له سبع درجات، ورأيتك يا رسول الله ارتقيت السابعة، وتنادي عليها وتدعو الناس إلى المائدة. فقال صلوات الله عليه وسلامه: أما المائدة فالإسلام، والمرج الأخضر فالجنة، والمنبر سبع درجات فبقاء الدنيا سبعة آلاف سنة، مضت منها ستة آلاف سنة، وصرت في السابعة. والنداء، فأنا أدعو الخلق إلى الجنة والإسلام.

ومنهم من قال: المائدة مشورة فيها يحتاج إلى أعوان من عمارة بلدة أو عمارة قرية.

ومنهم من قال المائدة امرأة رجل.

وحكي أنّ بعضهم رأى كأنّه يأكل على مائدة. فكلما مد يده إليها خرجت يد كلب أشقر من تحت المائدة، فأكل معه. فقص رؤياه على معبر فقال: إن صدقت رؤياك، فإنّ غلاماً من الصقالبة يشاركك في امرأتك. ففتش عن الأمر فوجده كما قال. وإن رأى الأرغفة بسطت على المائدة، فإنّه يظهر له عدو. وإذا رأى أنّه يأكل منها ظهرت المنازعة بينه وبين عدوه، على قول بعض المعبرين.

وقيل إن أكل على المائدة أكلاً كثيراً فوق عادته في مثلها، دل ذلك على طول حياته بقدر أكله.

وإن رأى أنّ تلك المائدة رفعت، فقد نفد عمره.

وقيل إذا رأى كأنّ على المائدة لوناً أو لونين من الطعام، فإنّه رزق يصل إليه وإلى أولاده، بدليل قوله عزّ وجلّ: "أنْزل عَلَيْنَا مَائِدةً مِن السّمَاءِ".

وقيل المائدة غنيمة في خطر ورفعها انقضاء تلك الغنيمة. وقيل إنّها مأكلة ومعيشة لمن كانت له وأكل منها. فإن كان عليها وحده، فإنّه لا يكون له منازع. وإن كان عليها غيره، كان ذلك إخوان مشاركون. وكثرة الرغفان كثرة مودتهم، وقلتها قلة مودتهم. والرغيف مودة سنة، فإن رأى أنّه يفرش بطعام، فهو استخفافه بنعمة الله تعالى.

ورأى مملوك كأنّ مائدة مولاه قد خرجت وهربت كما يهرب الحيوان، فلما دنت إلى الباب انكسرت، فعرض له من ذلك أنّ امرأة مولاه، ماتت من يومها وتلف كل ما كان لها، وكان ذلك بالواجب، لأنّه رأى المائدة التي يقدم عليها انكسرت.

وأما السفرة: فسفر جليل ينال فيه سعة، وقيل هي سفر إلى ملك عظيم الشأن، ونيل سعة وراحة لمن وجدها، لأنّها معدن الطعام، والأكل.


شارك:  شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس     رابط المشاركة: